حقائق تهمك عن جنين القمح : الفوائد الصحية وطرق

حقائق تهمك عن جنين القمح : الفوائد الصحية وطرق

يتمتع جنين القمح بقيمة غذائية عالية ويستخدم مستخلصه كمكمل غذائي لتحسين بعض أنواع السرطان. تتوفر مستخلصات جنين القمح بدون وصفة طبية على شكل أقراص وكبسولات ومساحيق مشروبات. إلا أن هذه البذور يمكن أن تشمل بعض الآثار الجانبية تعرف عليها في هذا المقال.

ما هو جنين القمح

تحتوي الحبوب الكاملة، مثل القمح الكامل، على ثلاثة أجزاء: النخالة (الطبقة الخارجية الليفية)، والجنين (جنين غني بالعناصر الغذائية)، والسويداء (مصدر الغذاء للجرثومة، وهو الجزء الأكبر والأكثر نشويًا).

جنين القمح هو جنين حبة القمح (أو نواة)؛ لديها القدرة على إنبات حبة جديدة. أثناء عملية طحن الدقيق، يتم فصل الجرثومة عن السويداء. عندما يحدث هذا، فإن الحبوب لم تعد حبة كاملة، ويتم تصنيع منتجات الخبز الأبيض وغيرها من النشويات المكررة من هذا النوع من الحبوب. ويمثل هذا الأخير حوالي 2.5-3.8% من إجمالي وزن البذور.

القيمة الغذائية لجنين القمح

يعتبر جنين القمح مصدرًا مركزًا لمضادات الأكسدة مثل البوليفينول والكاروتينات والتوكوفيرول (فيتامين هـ)، كما تحتوي بروتينات جنين القمح على أحماض أمينية، خاصة الميثيونين والثريونين والليسين.

إضافة الى احتوائه على الدهون المتعددة غير المشبعة، وفيتامينات ب (حمض الفوليك والثيامين)، والمعادن، والبوتاسيوم، والفوسفور، والسيلينيوم، والزنك.

تحتوي ملعقتين كبيرتين من جنين القمْح تقريبًا على:

  • 52 سعرة حرارية
  • 1.6 جرام دهون (1 جرام دهون متعددة غير مشبعة، 0 جرام دهون أحادية غير مشبعة)
  • 0 جرام دهون مشبعة
  • 4.3 جرام بروتين
  • 7.5 جرام كربوهيدرات
  • 2.3 جرام ألياف
  • 1 جرام سكر
  • 0 جرام سكر مضاف
  • 0.6 جرام صوديوم
  • 0 ملليجرام (مجم) كوليسترول

كما أنه يحتوي على مجموعة واسعة من المغذيات الدقيقة، بما في ذلك الحديد والمغنسيوم والفسفور والبوتاسيوم والزنك.

فوائد جنين القمح

تقوية جهاز المناعة

يحتوي جنين القمح على مستويات عالية من فيتامين ه، ويعتبر هذا الفيتامين أحد مضادات الأكسدة التي تساعد على حماية المواد التي تحتوي على الدهون في الجسم.

مقاومة مرض السكري

قد يساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية في تنظيم مستويات السكر في الدم، حيث وجدت دراسة أجرتها جامعة لوند (السويد) أيضًا أن الألياف الغذائية قد تقلل من مستويات LDL في البلازما ومستويات الجلوكوز في الدم أثناء الصيام.

علاوة على ذلك، تم الإبلاغ عن أن وجود حمض ألفا لينولينيك في جنين القمح يقلل من مقاومة الأنسولين. كل هذه العوامل بدورها قد تساعد في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

مضاد للسرطان

تشير الدراسات إلى أن مستخلص جنين القمح يظهر نشاطًا مضادًا للسرطان. قد يحفز نشاط الخلايا القاتلة الطبيعية (NK) ويحفز موت الخلايا المبرمج (موت الخلايا المبرمج للخلايا السرطانية).

تشير مراجعة إلى أن هذا المستخلص جنين القمْح المخمر قد يكون مركبًا فعالًا في علاج السرطان. كونه يساعد على تجويع الخلايا السرطانية من السكر (التي تحتاجها للبقاء على قيد الحياة) وكشفها حتى يتمكن الجهاز المناعي من العمل.

تقوية جهاز الدوران

يعد جنين القمح غني بالفيتوستيرول (المشابه من الناحية الهيكلية للكوليسترول) الذي له خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات. لا يستطيع جسمنا تصنيع الفيتوستيرول، ويجب الحصول عليه من خلال النظام الغذائي. قد تساعد هذه العناصر الغذائية النباتية في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وفقا لهيئة سلامة الأغذية الأوروبية (EFSA)، هناك أدلة كافية تشير إلى أن زيت جنين القمْح يمكن أن يساعد في التحكم في مستويات الكوليسترول.

تحسين صحة العضلات

يعتبر جنين القمح من أفضل مصادر البروتين النباتي، إلى جانب فيتامين ب وه (الموجود في القمح)، قد يساعد في بناء وإصلاح العضلات.

تشير مراجعة إلى أن تناول الأطعمة الغنية بالتوكوفيرول (فيتامين E) يحسن كتلة العضلات ويقلل من الأمراض الأخرى المرتبطة بالعمر. ومع ذلك، هناك ما يبرر إجراء المزيد من الدراسات لفهم فائدة التوكوفيرول لدى كبار السن الذين يعانون من ضمور العضلات (كتلة العضلات المرتبطة بالعمر).

تعزيز الطاقة والنشاط

من أفضل فوائد جنين القمح أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات الأساسية. العديد منها عبارة عن فيتامينات ب مثل حمض الفوليك والثيامين و B6، الذي يساعد الجسم على تحويل الكربوهيدرات والدهون إلى طاقة.

تأثيرات مضادة للالتهابات

إن جرثومة القمح لها قيمة غذائية ممتازة كمكمل غذائي، كونها مصدر جيد للبروتينات النباتية، إلى جانب الألياف والدهون الصحية. كما أنه مصدر جيد للمغنيسيوم والزنك والبوتاسيوم والفوسفور والثيامين والفولات.

تحتوي جرثومة القمح على نسبة عالية من فيتامين ه، وهو عنصر غذائي أساسي له خصائص مضادة للأكسدة والالتهابات.

غني بالبروتين

تحتوي جرثومة القمح على نسبة عالية من فيتامين E ، وهو عنصر غذائي أساسي له خصائص مضادة للأكسدة. يعتقد أن مضادات الأكسدة تقلل من الجذور الحرة في الجسم، وتشير الأبحاث إلى أن المصادر الطبيعية لمضادات الأكسدة هي الأفضل للوقاية من الأمراض.

يمكن ان تساعد جرثومة القمح في تعزيز مناعتك والحفاظ على صحة القلب والقلب والأوعية الدموية، والحفاظ على وزن صحي.

تحسين الهضم

تشير إحدى الدراسات، أن الأشخاص المشاركين الذين تناولوا الخبز الغني بجرثومة القمح تغيرات مفيدة للبكتيريا الصحية في الأمعاء وأفادوا بتحسن نوعية الحياة من حيث الغازات والانتفاخ.

وخلص الباحثون إلى أن تناول 6 جرام من الخبز الغني بجَنين القمح على المدى القصير مقابل الخبز الأبيض العادي يحسن صحة الأمعاء. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتحديد الآثار طويلة المدى.

قد يهمك: تعرف على فوائد الشعير العديدة، وقيمته الغذائية

فوائد زيت جنين القمح

فوائد زيت جنين القمح للشعر

زيت جنين القمح هو زيت غني ومغذي مشتق من أجنة بذور نبات القمح، وغالبًا ما يتم استخلاصه بالضغط البارد. فهو أغنى مصدر طبيعي لفيتامين ه، كما أنه غني بالأحماض الدهنية الأساسية مثل اللينوليك، والتي ثبت أنها تساعد في تقوية بصيلات الشعر مع تنعيم الشعر والحفاظ على نعومته.

بما أن زيت جنِين القمح غني بالأحماض الدهنية الأساسية والفيتامينات، فإنه جيد للشعر المتضرر بسبب الحرار أو العوامل البيئية الخارجية.

فوائد زيت جنين القمح للبشرة

يتم إستخراج زيت جنين القمح من الجرثومة وهو مصدر غني بالدهون المتعددة غير المشبعة. لا يحتوي هذا الزيت على ألياف ولكنه يحتوي على فيتامين E ومركبات أخرى مضادة للالتهابات.

يمكن تناوله على شكل كبسولة كمكمل غذائي، أو في تتبيلة السلطة، أو رشه على الخضار، أو اعتماده كعامل موضعي للجلد والأظافر.

يمكن استخدامه كذلك لعلاج التجاعيد، لاحتوائه على حمض اللينوليك الذي يعزز صحة الكولاجين. يحافظ الكولاجين على بنية الجلد وبالتالي يحافظ على صحة البشرة، يساعد حمض اللينوليك أيضًا في إدارة انتشار حب الشباب عن طريق منع دخول الكوميدونات على الجلد.

كيفية استخدام جنين القمح

نكهة جنين القمح الجوزية والحلوة تجعله إضافة جيدة لخيارات الإفطار، مثل الفطائر والخبز المحمص ودقيق الشوفان والمخبوزات. يمكنك أيضًا استخدامه كطبقة لأطباق اللحوم أو مزجه مع البرغر. بالنسبة للخيارات الخالية من اللحوم، فكر في إضافة جنين القمْح إلى البرغر النباتي ورشه على الخضار أو أطباق الحبوب أو السلطات.

الآثار الجانبية لجنين القمح

من المحتمل أن يكون استهلاك جنين القمْح آمنًا. ومع ذلك، هناك بعض الآثار الجانبية المرتبطة بجرثومة القمح أيضًا. لهذا يجب على الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل الغلوتين أو لديهم حساسية من الغلوتين تجنب مكملات جنين القمْح، لأنها تحتوي على الغلوتين.

يعد زيت جنين القَمح غني بالدهون الثلاثية، وهو نوع من الدهون، التي يجب على الأشخاص المصابين بأمراض القلب، وكذلك الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب، التقليل منها، حيث ترتبط مستويات الدهون الثلاثية المرتفعة بالآثار الصحية الضارة.

يمكن أن يسبب مستخلص جنيِن القمح آثارا جانبية خفيفة لدى بعض الأشخاص. وتشمل مايلي:

  • الإسهال
  • الغثيان
  • غازات البطن
  • الدوخة

اسئلة شائعة قد تهمك

هل جنين القمح يزيد الوزن؟

إلى جانب كونه غني بالمغذيات، فإن جنين القمْح يحتوي على نسبة عالية جدًا من السعرات الحرارية. يمكن إلغاء الفوائد الإيجابية إذا لم يتم مراقبة تناول السعرات الحرارية اليومية الأخرى لأن زيادة الوزن والمشاكل الصحية اللاحقة يمكن أن تحدث بغض النظر عن مدى صحة الطعام، مما يساهم في تناول كميات كبيرة من السعرات الحرارية.

اقرأ أيضاً: هل حساسية القمح هي حساسية الغلوتين؟ وما الفرق بينهما؟