عملية اللوز : الأنواع، الإجراءات والرعاية بعد

عملية اللوز : الأنواع، الإجراءات والرعاية بعد

اللوزتان عبارة عن غدتان صغيرتان، تقعان في الجزء الخلفي من الحلق، تؤديان دورا مهما في مكافحة العدوى، لكن يمكن أن يتم استئصالها، لسبب من الأسباب. تعرف في هذا المقال على عملية اللوز، وعلى أسبابها، وأنواعها، والرعاية اللازمة قبلها وبعدها.

ما هي عملية اللوز

عملية اللوز عبارة عن إجراء جراحي، في الممارسة العامة لطب الأنف والأذن والحنجرة، يتم فيه استئصال اللوزتين لسبب من الأسباب.

تشريح اللوزتين ووظيفتهما

اللوزتين عبارة عن تجمعات من الأنسجة اللمفاوية، تقع بالقرب من مدخل الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي، وهما جزء هام من الجهاز المناعي في الجسم، بحيث يشكلان الاستجابة المناعية الأولية، لمسببات الأمراض المستنشقة، أو المبتلعة.

اقرأ أيضا: التهاب اللوزتين: ما هي مضاعفاته؟ وكيف يمكن علاجه في المنزل؟

متى تصبح اللوزتان مشكلة

يمكن أن تشير بعض الأعراض إلى وجود مشكلة في اللوزتين، ما يستدعي تدخلا طبيا، مثل:

  • التهاب الحلق المصحوب مع ارتفاع درجة الحرارة.
  • صعوبة في البلع.
  • إرهاق.
  • صعوبة في التنفس.
  • سيلان اللعاب المفرط.

مؤشرات استئصال اللوزتين

تدفع عدة أسباب بضرورة إزالة اللوزتين، وتتمثل في:

التهاب اللوزتين المتكرر

عندما يتعلق الأمر بالتهاب اللوزتين المتكرر، قد يتريت الأطباء في اتخاذ قرار الجراحة، عند المرضى الذين يعانون من أقل من سبع نوبات في السنة، أما إذا تجاوز معدل تكرار العدوى هذا الرقم، فيوصي باستئصال اللوزتين كخيار للعلاج.

اضطراب التنفس أثناء النوم

اضطراب التنفس أثناء النوم، هو أحد أبرز أسباب استئصال اللوزتين، وهو انسداد في مجرى الهواء العلوي الجزئي أو الكامل، والمتكرر أثناء النوم، مما يؤدي إلى اضطراب التهوية الطبيعية ونمط النوم، وتشمل أعراضه:

  • فرط النشاط خلال النهار.
  • التعب أثناء النهار.
  • الشخير.
  • انقطاع التنفس.
  • اضطراب النوم.
  • تأخر النمو.
  • ضعف الأداء المدرسي.
  • سلس البول الليلي.

اللوزتان المتضخمتان

يمكن أن يسبب تضخم اللوزتين عدة مشاكل، تؤثر على جودة النوم والتنفس، فيكون الخيار المناسب للعلاج هو الجراحة.

تونسيل ستونز

تعتبر الجراحة الخيار الأخير لهذه الحالة، وعادة ما يتم اللجوء لها إذا لم تكن العلاجات الأخرى فعالة، أو إذا كان المريض يعاني من مشاكل إضافية، مثل انقطاع التنفس أثناء النوم، أو التهاب الحلق العقدي المزمن، أو غيرها من الحالات المزمنة التي تؤثر على الحلق.

قد يهمك: متى يجب إزالة اللوزتين عند الأطفال؟

التحضير لاستئصال اللوزتين

يجب أن تلتزم بالقيام بمجموعة من الخطوات، قبل إجراء العملية الجراحية، مثل:

  • إخبار الطبيب بأي أدوية، أو مكملات غذائية تتناولها، فقد يوصي بإيقافها في الأسبوع، أو الأسبوعين السابقين للجراحة.
  • الصيام لمدة 6 ساعات، قبل التخدير العام.
  • تجنب التدخين قبل الجراحة، حيث يزيد من خطر حدوث مضاعفات ما بعد الجراحة، مثل ضعف وظائف القلب والرئة، والالتهابات، إضافة إلى تأخر التئام الجروح.

عملية اللوز

أنواع استئصال اللوزتين

تشمل أنواع استئصال اللوزتين:

  • استئصال اللوزتين التقليدي: يستخدم في هذا النوع من إزالة اللوزتين، أدوات معدنية مثل السكين أو المقص، ويتم التحكم في فقدان الدم باستخدام الروابط أو الغرز.
  • استئصال اللوزتين داخل المحفظة: تتضمن عملية استئصال اللوزتين داخل المحفظة إزالة جميع أنسجة اللوزتين المصابة، مع ترك طبقة صغيرة لحماية عضلات الحلق، ومن فوائدها: الشعور بألم أقل، ونزيف أقل، إضافة إلى صعوبة أقل في الأكل والشرب بعد العملية…

التخدير المستخدم

في عملية اللوز، عادة ما يكون التخدير عاما، ونادرا ما يتم استخدام التخدير الموضعي، وذلك لدى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاما.

التقنية الجراحية

يمكن استخدام التقنيات الجراحية التالية في عملية استئصال اللوزتين:

  • استخدام الموجات فوق الصوتية: تستخدم هنا طاقة الموجات فوق الصوتية لقطع اللوزتين، وإغلاق الأوعية الدموية، لوقف النزيف في وقت واحد.
  • الكي الكهربائي: تعمل هذه التقنية على حرق أنسجة اللوزتين، مما يساعد في تقليل فقدان الدم.
  • الكوبليشن: هي قبضة تعمل بالكهرباء، تقوم بحرق الأنسجة باستخدام درجات حرارة منخفضة.

مدة الإجراءات

تستغرق عملية استئصال اللوزتين في الغالب، حوالي نصف ساعة إلى ساعة، لكن زوال مفعول التخدير، قد يستغرق ساعات.

الرعاية الفورية بعد الجراحة

بعد جراحة اللوز يجب أن يحظى المريض برعاية خاصة، حتى يشفى بشكل كامل، وذلك باتباع الإرشادات والنصائح التالية:

  • شرب كمية كافية من السوائل يوميا لمنع الجفاف، وبعد يوم أو يومين من العملية يمكن إضافة الأطعمة الباردة والمهدئة، وبعد ذلك يمكن إضافة أطعمة طرية سهلة المضغ والبلع، وتجنب الأطعمة الحادة أو الساخنة أو الحارة.
  • تجنب الرياضة التي تتطلب مجهودا بدنيا كبيرا، لمدة أسبوعين تقريبا.
  • التأكد من تناول كافة الأدوية الموصوفة.
  • يمكن أيضا مضع العلكة، فهي تدرب الفك، وترطب الحلق باللعاب.

اسئلة شائعة قد تهمك

هل استئصال اللوزتين إجراء مؤلم ؟

تسبب عملية استئصال اللوزتين ألما خفيفا أو متوسطا في معظم الحالات، وقليل من المرضى يشكون من ألم شديد، وفي هذا الصدد وجدت دراسة أنه خلال اليوم الأول بعد الجراحة، كان 85.5% من المرضى يعانون من ألم خفيف أو متوسط، و14.5% فقط من يعانون من ألم شديد.

متى يمكن استئناف الأنشطة العادية ؟

يوصي الأطباء ببقاء الأطفال الذين قاموا باستئصال اللوزتين في المنزل، وعدم الذهاب إلى المدرسة، لمدة أسبوع واحد على الأقل، بعد الخروج من المستشفى، وذلك بعد التأكد من أنهم قادرين على الأكل والشرب بشكل مريح وبمفردهم، وأنهم ليسوا بحاجة إلى مسكنات الألم، وأنهم ينامون بشكل جيد ليلا.

أما البالغون فيحتاجون إلى أخذ إجازة من العمل، لمدة تتراوح من 10 إلى 14 يوما، وذلك حسب طبيعة العمل، فإذا كان عملك يفرض عليك قضاء الكثير من الوقت على الهاتف، فقد يكون حلقك مؤلما جدا، وصوتك ضعيفا، ولن تتمكن من أداء عملك بشكل جيد، كما أنه لا ينصح بالسفر جوا في الأسبوعين الأولين بعد الجراحة.